الرئيسية » جديد المكتبة » عباس الطرابيلي

عباس الطرابيلي

السيدالسفير عبد الرءوف الريدي، رئيس مجلس إدارة مكتبة مصر العامة ينعي الكاتب الكبير عباس الطرابيلي

عباس الطرابيلي وداعا

وداعا أيها الأخ العزيز والصديق الصدوق

وداعا أيها الفارس الكبير في الثقافة وفي التاريخ. وداعا أيها الرجل صاحب الشخصية المرحة والمحب للناس فبادلوك حبا بحب.

أنعيك وما كنت أتصور أنني سأكون في هذا الموقف الذي أنا فيه الآن حزنا وافتقادا لك.

كنت أتواصل خلال الأيام الماضية مع كريمتك وأبلغتني بواقع الحال الذي أقلقني، ثم جاءت مشيئة الله وغادرتنا ورحلت عنا وتركتنا بقلوب مفعمة بالحزن عليك.

كان الحديث معك متعة وأية متعة، أنت المثقف ابن البلد الذي تعرفها شارعا شارعا سبيلا سبيلا حارة حارة ومسجدا مسجدا وكنيسة كنيسة.

كنت تتألق كل يوم على صفحات المصري اليوم والوفد ولم تكن هناك ندوة في مكتبة مصر العامة ندعوك لها إلا وجئت مقبلا ومرحبا مشاركا بعملك ومساهما بثقافتك.

أنت ابن دمياط البار كتبت عنها وعن تاريخها وتأسست ثقافتك في مكتبة البلدية بها.

ثم ذهبت وصديقك مصطفى شردي إلى الخليج وأسهمتما في النهضة الصحفية بالإمارات ثم عدتما سويا وأنشأتما جريدة الوفد الغراء.

وها أنت اليوم ترحل عنا ونفتقدك أخا كريما ومثقفا وكاتبا كبيرا في كل مناحي الكتابة والعلم ولا انسي أبدا ما كنت تكتبه عن فن الطهي وأكلات البحر والأسماك والطيور في البحر والبحيرة حول دمياط.

وندعو لك الله أن يكرم مثواك وأن ينزلك فسيح جناته وأن يشفي حرمك الكريمة وابنتك العزيزة، وسنظل نذكرك بكل الخير.

وداعا يا أخي الحبيب…

أخوك

عبد الرءوف الريدي

#السفير_عبد_الرءوف_الريدي

#مكتبة_مصر_العامة

ar العربية
X